رمزي بوخيام ” فخور بتمثيل بلدي والعالم العربي وإفريقيا في أولمبياد طوكيو في مسابقة ركوب الموج”

2020-01-23T17:22:07+01:00
2020-01-23T23:31:37+01:00
مغاربة العالم
23 يناير 2020
رمزي بوخيام ” فخور بتمثيل بلدي والعالم العربي وإفريقيا في أولمبياد طوكيو في مسابقة ركوب الموج”


أكد البطل المغربي في رياضة ركوب الموج “السورف” ، رمزي بوخيام ، أنه يشعر ب ” الفخر والاعتزاز بأن أكون سفيرا لبلدي وللعالم العربي وإفريقيا في مسابقة رياضة ركوب الموج التي ستدخل دائرة المنافسة لأول مرة في تاريخ الألعاب الأولمبية بطوكيو 2020 “.

وعبر رمزي ، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء ، عن سعادته بهذا الإنجاز غير المسبوق بتحقيق حلمه في التأهل للأولمبياد ، لكن طموحه الأكبر والمشروع هو “تمثيل بلدي والعالم العربي وإفريقيا تمثيلا مشرفا في هذا المحفل الرياضي العالمي الأرقى على الإطلاق”.

لقد دخل رمزي (26 سنة) ابن مدينة أكادير ، التاريخ من أوسع أبوابه عندما سجل اسمه كأول لاعب مغربي وعربي يحجز تأشيرة التأهل لأولمبياد طوكيو المقررة الصيف المقبل (26 يوليوز – 9 غشت) ، إثر احتلاله المركز الأول في الجولة الخامسة برصيد 50ر14 نقطة ضمن منافسات بطولة العالم التي أقيمت بشاطىء مدينة ميازاكي اليابانية من 7 إلى 15 شتنبر الماضي.

فخلال هذه البطولة العالمية تم تخصيص 8 بطاقات للتأهل لأولمبياد طوكيو أربعة للذكور ومثلها للإناث بمعدل واحدة لكل قارة (أوروبا ، آسيا ، إفريقيا ، وأوقيانوسيا ، أمريكا غير معنية ) ، لينجح بوخيام في انتزاع البطاقة المخصصة للقارة السمراء.

تألق بوخيام في المونديال الياباني وقارع الكبار من طينة الأمريكي كولوهي أندينو ، المصنف خامس عالميا و”القرشين” البرازيليين ، إيطالو فريرا المصنف أول في العالم وغابرييل مدينا المصنف ثانيا ، علما بأن الجنوب إفريقي ميكائيل فبرياري ، الإفريقي الوحيد الذي بمقدوره وضع حد لسيطرة البطل المغربي على الصعيد القاري ، قد خرج من المنافسة ، ما مهد الطريق لرمزي بوخيام كي يحجز بطاقة التأهل الوحيدة المخصصة للقارة السمراء ويحتل المركز السادس عن جدارة واستحقاق في مونديال ميازاكي.

وإلى جانب رمزي بوخيام ستكون القارة الإفريقية ممثلة في مسابقة ركوب الموج في الأولمبياد الياباني بالجنوب إفريقي جوردي سميث المصنف حاليا الثالث عالميا.

وصرح رمزي بوخيام يومها “قدمت إلى هنا قناعة مني بأن لي حظوظا وافرة للفوز بهذه البطاقة. وكان علي تحقيق إنجاز أفضل من الأفارقة الآخرين. لقد سبق لي أن فزت عليهم جميعا ، وبالتالي كنت متيقنا من أن التأهل أمر ممكن”.

وكما يعشق رمزي بوخيام ركوب الموج فإنه يهوى ركوب المغامرة والتحدي وتجاوز كل الصعوبات والعراقيل التي قد تعترضه والتي يقول إنها لن تزيده إلا إصرارا على أن يحقق الحلم الذي ظل يراوده ، بفضل الجدية والتفاني في التداريب والقدرة على التحمل، إنه الحلم الأولمبي.

فهو يسعى إلى إحراز ميدالية أولمبية تعزز الرصيد المغربي في الأولمبياد الياباني ، أملا في أن يكون أول رياضي مغربي ينال ميدالية في هذه الرياضة حديثة العهد في الألعاب الأولمبية ، على غرار رياضة الكراطي التي يملك المغرب فيها حظوظا وافرة للصعود إلى منصة التتويج.

وفي الطريق إلى أولمبياد طوكيو ستكون انطلاقة التحضيرات للحدث الأولمبي من مسقط الرأس أكادير حيث سيشارك رمزي بوخيام في منافسات النسخة الاحترافية الأولى لمسابقة “برو تغازوت باي” ما بين 25 يناير الجاري وفاتح فبراير المقبل ، والتي ستعرف تنظيم سلسلة من التصفيات المؤهلة لكأس العالم لركوب الأمواج لعام 2020 بحضور أشهر الأسماء العالمية.

ويعد هذا الحدث الاستثنائي محطة رئيسية ومهمة في مسار المشاركين في هذه التظاهرة الاحترافية والذين سيخوضون غمار هذه المنافسة لبلوغ الجولة المقبلة من البطولة العالمية.

وقال بوخيام إن مدربه والناخب الوطني ، عزيز بوشكة ، ذو الصيت العالمي ، سطر برنامجا إعداديا من فبراير إلى يوليوز القادمين حتى يكون جاهزا تماما للحدث الأولمبي.

وإلى جانب التداريب المكثفة سيشارك رمزي بوخيام في تظاهرات دولية كبرى مدرجة ضمن مسابقة ” العصبة العالمية للسورف “، وهي مشابهة للدوري الاحترافي لكرة المضرب ، لاسيما في كل من البرازيل وأستراليا (أربع مسابقات) ونيوزيلندة والبرتغال (ثلاث مسابقات) والشيلي ، والتي تتميز بمشاركة أشهر الممارسين لهذه الرياضة على الصعيد العالمي ، منهم من سبق له الفوز عليهم.

ويمثل الأبطال الذين سبق لهم حجز تذكرة العبور إلى الأولمبياد الياباني إلى غاية 20 دجنبر المنصرم ، بالإضافة إلى المغرب ، جنوب إفريقيا (جوردي سميث) وفرنسا وأستراليا والبرازيل وكوستاريكا والولايات المتحدة الأمريكية واليابان ونيوزيلندا والبيرو والبرتغال.

يذكر أن من أبرز إنجازات رمزي بوخيام فوزه بلقب بطل أوروبا للشبان سنة 2012 ووصيف بطل العالم في نفس الفئة سنة 2013 خلف البرازيلي غابرييل ملينا المصنف حاليا في المركز الثاني عالميا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق